منتدى الثقافة والعلم


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
لا إِله إلا انت سبحانك ربى اني كنت من الظالمين - حسبى الله لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم - رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا ومحمد عليه افضل الصلاة والسلام نبيا - لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم - يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك - اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد عليه افضل الصلاة والسلام - سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر - حسبنا الله ونعم الوكيل - استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم

شاطر | 
 

 فـتـاة يهـوديـة غير مسلمة تحكي قصـة إسلامها . . .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
king of the ring
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 1595
نقاط : 21716
تاريخ التسجيل : 01/11/2009
العمر : 19
الموقع : culture-flag.yoo7.com

مُساهمةموضوع: فـتـاة يهـوديـة غير مسلمة تحكي قصـة إسلامها . . .   الأحد مايو 16, 2010 12:21 pm

فتاة يهودية تحكي قصة إسلامها .. ورحلة العذاب في أمريكا ..
@@@
شاب عربي أنقذني من الإنتحار وسهرات الخمور !



أيها الإخوة ، هذا الدين العظيم -
الإسلام - إذا وجدت من يعرضه عرضآ صحيحآ سليمآ فإن النفوس بفطرها تقبل
عليه أيآ كان دينها أو أيآ كانت أديانها .
في هذه القصة تقول صاحبتها التي كتبتها وقد اخترناها لكم من الشبكة العنكبوتية : نقلآ من منتدى الحزم الإسلامي .
رأيتها بوجهها المضيء في مسجد يقع على ربوة في مدينة
أمريكية صغيرة تقرأ القرآن الذي كان مترجمآ باللغة الإنجليزية ، سلمت
عليها وقد ردت ببشاشة ، تجاذبنا أطراف الحديث وبسرعة صرنا صديقتين حميمتين
وفي ليلة جمعتنا على شاطئ بحيرة جميلة حكت لي قصة إسلامها .
تعالوا لنسمع هذه القصة : قالت الأخت : نشأت في بيت أمريكي
يهودي في أسرة مفككة وبعد إنفصال أبي عن أمي تزوج بأخرى فأذاقتني أصناف
العذاب فهربت وأنا في السابعة عشرة من ولاية إلى أخرى حيث التقيت بشباب
عرب وهم كما حكت رفيقاتي المشردات كرماء وما على إحداهن إلا الإبتسام في
وجههم ، وفعلت مثلهن ، في نهاية كل سهرة كنت أهرب فقد كنت لا أحب مثل هذه
العلاقة ثم إنني أكره العرب ولكني لم أكن سعيدة بحياتي ولم أشعر بالأمان
بل كنت دائمآ أشعر بالضيق والضياع لجأت إلى الدين لكي أشعر بالروحانية
ولأستمد منه قوة دافعة في الحياة ولكن اليهود بدينهم لم يقنعوني ، وجدته
دينآ لا يحترم المرأة ولا يحترم الإنسانية ، دينآ أنانيآ فكرهته وجدت فيه
التخلف ولو سألت سؤالآ لم أجد إجابة فتنصرت ولم تكن النصرانية إلا أكثر
تناقضآ في أشياء لايصدقها عقل ويطلبون منا التسليم بها ، سألت كثيرآ كيف
يقتل الرب ابنه؟ كيف ينجي؟ كيف يكون لديننا ثلاثة آلهة ولا نرى أحدآ منهم
، احترت ، تركت كل شيء ولكنني كنت أعلم أن للعالم خالق وكنت في كل ليلة
أفكر وأفكر حتى الصباح ، في ليلة وفي وقت السحر كنت على وشك الإنتحار من
سوء حالتي النفسية ، كنت في الحضيض لا شيء له معنى ، المطر يهطل بغزارة ،
السحب تتراكم وكأنها سجن يحيط بي ، والكون حولي يقتلني ، ضيق الشجر ينظر
إلي ببغض وأنا أطل من نافذة في بيت مهجور ، عندها وجدت نفسي أتجه إلى الله
، يارب أعرف أنك هنا أعرف أنك تحبني أنا سجينة أنا مخلوقتك الضعيفة أرشدني
إلى الطريق ، رباه إما أن ترشدني أو تقتلني ، كنت أبكي بحرقة حتى غفوت ،
وفي الصباح صحوت بقلب منشرح غريب علي كنب أتمتم خرجت كعادتي إلى الخارج
أسعى للرزق لعل أحدهم يدفع تكاليف فطوري أو أغسل له الصحون فأتقاضى أجرها
، هناك التقيت بشاب عربي تحدثت إليه طويلآ طلب مني بعد الإفطار أن أذهب
معه إلى بيته وعرض علي أن أعيش معه .
تقول صديقتي ذهبت إليه وبينما نحن نتغذى ونشرب ونضحك دخل
علينا شاب ملتح اسمه (...) عرفت من جليسه الذي هتف باسمه متفاجئآ ، أخذ
هذا الشاب بيد صديقي وقام بطرده وبقيت أرتعد .. لم يفعل شيئآ مخيفآ بل طلب
مني وبكل أدب أن اذهب إلى بيتي ، فقلت له : لا بيت لي ، نظر نحوي بحزن ،
استشعرته في قسمات وجهه وقال حسنآ إبقي هنا هذه الليلة -فقد كان البرد
قارسآ- وفي الغد ارحلي وخذي هذا المبلغ ينفعك ريثما تجدين عملآ ، وهم
بالخروج فاستوقفته وقلت له شكرآ فلتبق هنا وسأخرج وستبقى أنت ، ولكن لي
رجاء أريد أن تحدثني عن أسباب تصرفك مع صديقك ومعي ، فجلس وأخذ يحدثني
وعيناه في الأرض ، فقال إن ديننا يحرم المحرمات ويحرم الخلوة بالنساء وشرب
الخمر ويحثنا على الإحسان إلى الناس وحسن الخلق ، تعجبت ! أهؤلاء الذين
يقال عنهم إرهابيون ، لقد كنت أظنهم يحملون مسدسآ ويقتلون كل من يقابلون .
هكذا علمني الإعلام الأمريكي .
قلت له أريد أن أعرف عن الإسلام .. ممكن تخبرني ، قال لي :
سأذهب بك إلى عائلة مسلمة متدينة تعيش هنا وأعلم أنهم سيعلمونك ذلك ،
فانطلق بي إليهم وفي الساعة العاشرة كنت في بيتهم حيث رحبوا بي وأخذت أسأل
والأخ سليمان رب الأسرة يجيب حتى اقتنعت تمامآ بالفعل واقتنعت بأني وجدت
ما كنت أبحث عنه ، دين صريح واضح متوافق مع الفطرة ، لم أجد أي صعوبة في
تصديق أي شيء سمعته .
أحسست بنشوة لا تضاهى حينما أعلنت إسلامي وارتديت الحجاب
من فوري ، ذلك اليوم الذي صحوت فيه منشرحة ، في الساعة الوحدة مساء أخذتني
السيدة إلى أجمل غرفة وقالت هي لك إبقي فيها ماشئت .. رأتني أنظر إلى
النافذة وأبتسم ودموعي تنهمر على خدي وسألتني عن السبب قلت لها أنني كنت
بالأمس في مثل هذا الوقت تمامآ كنت أقف في نافذة وأتجه إلى الله ، ربي إما
أن يدلني على الطريق الحق وإما أن يمتني ، لقد دلني وأكرمني وأنا الآن
مسلمة محجبة مكرمة .. هذا هو الطريق ، هذا هو الطريق وأخذت السيدة تبكي
معي وتحضنني .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://culture-flag.yoo7.com
Hosam yasin
مشرف عام
مشرف عام


عدد المساهمات : 1054
نقاط : 9040
تاريخ التسجيل : 09/12/2009
العمر : 19

مُساهمةموضوع: رد: فـتـاة يهـوديـة غير مسلمة تحكي قصـة إسلامها . . .   الثلاثاء مايو 25, 2010 4:29 am

مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عصام محمد قاسم الصلاحي
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
نقاط : 6917
تاريخ التسجيل : 29/09/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: فـتـاة يهـوديـة غير مسلمة تحكي قصـة إسلامها . . .   الثلاثاء أكتوبر 26, 2010 1:01 pm

أإسـ عٍ ـد الله أإأوٍقـآتَكُـم بكُـل خَ ـيرٍ

دآإئمـاَ تَـبهَـرٍوٍنآآ بَمَ ـوٍآضيعكـ

أإلتي تَفُـوٍح مِنهآ عَ ـطرٍ أإلآبدآع وٍأإلـتَمـيُزٍ

لك الشكر من كل قلبي
جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فـتـاة يهـوديـة غير مسلمة تحكي قصـة إسلامها . . .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثقافة والعلم :: منتديات الادب العربي :: قصص وحكايات-
انتقل الى: